منتدى القيصر يهتم بالمواضيع الثقافية والدينية والاجتماعية والرياضية ووالاغاني والموسيقى والافلام والتسلية والمرح

لقدم تم افتتاح منتدى القيصر بشكله الجديد نرجوا منكم التكرم والدخول ومشاركتنا ونحن على استعداد تام لاستفبال اي اقترح من اي عضو . المنتدى جديد وبحاجة الى مشرفين للمعلومات يرجى مراسلة الادارةواتمنى ان ينال اعجابكم
 يشرفنا دخولكم للمنتدى  للاعضاء الجدد والمزيد من المعلومات يرجا الدخول للمنتدى  اولا....<<<  ومن ثم قاعة الارشادات .....اتمنى ان ينال الموقع اعجابكم...تقبلوا تحياتي
   
جديد جديد جديد جديد
 رفع الصور للمنتدى
 قم بالدخول وزيارة قاعة الارشادات والتعليمات
 واتبع التعليمات

التبادل الاعلاني


    رغم العنف.. الحكومة تؤكد إحلال السلام في ريو 2016

    شاطر
    avatar
    musleh

    عدد المساهمات : 176
    تاريخ التسجيل : 02/10/2009
    العمر : 34

    رغم العنف.. الحكومة تؤكد إحلال السلام في ريو 2016

    مُساهمة من طرف musleh في الإثنين أكتوبر 19, 2009 4:02 pm

    ذكرت موجة العنف التي اجتاحت خلال اليومين الماضيين مدينة ريو دي جانيرو ، حكومة المدينة والرئيس البرازيلي لويس إناسيو لولا دا سيلفا نفسه بضرورة السعي إلى تهدئة الرأي العام وأعضاء اللجنة الأولمبية الدولية الذين اختاروا المدينة لاستضافة دورة الألعاب الأولمبية 2016 .

    بعد أسبوعين من اختيار ريو دي جانيرو كمقر للدورة ، خلال تصويت للجمعية العمومية للجنة الأولمبية الدولية بالعاصمة الدنماركية كوبنهاجن ، اشتدت الحرب بين عصابات المخدرات والشرطة لتخلف 14 قتيلا في أقل من 48 ساعة.

    وأكد المسئول الصحفي بالشرطة العسكرية أوديرلي سانتوس أن الأمن سيكون مكفولا حتى بطولة كأس العالم التي تستضيفها البلاد عام 2014 وأولمبياد ريو 2016 .

    وقال "لدينا وقت طويل حتى كأس العالم والأولمبياد. حتى ذلك الحين ستكون الشرطة بالتأكيد قد اعتقلت الكثير من المجرمين".

    وأعرب حاكم ولاية ريو ، سرجيو كابرال ، عن قلقه بسبب الحرب بين عصابات المخدرات ، لكنه أكد أن العمليات الأمنية مهمة من أجل ضمان الأمن خلال الدورة.

    وقال الحاكم "سنواصل عملنا كي يحل السلام على ريو دي جانيرو قبل وأثناء وبعد الدورة الأولمبية".

    كما أكد كابرال أن ولاية ريو تتمتع بمقومات تنظيم الدورة ، وأنه من الممكن توفير 40 ألف شرطي للحفاظ على الأمن خلال المنافسات.

    وحذر حاكم الولاية من الحاجة إلى الوقت لحل المشكلات الأمنية في الولاية "لم يعد في ريو دي جانيرو تلك السياسة من الوعود بحل قضية الأمن في ستة أشهر".

    أما مسئول الأمن بالولاية جوزيه ماريانو بيلترامي فأبرز أن ما حدث يؤثر فقط على إحدى مناطق المدينة. بيد أن المنطقة الشمالية التي ضربتها تلك الأحداث ، تقع على بعد كيلومترين فحسب من ملعب ماراكانا الشهير ، الذي سيشهد حفل افتتاح الدورة.

    وليست هذه المرة الأولى التي تثار فيها الشكوك حول القدرة على تقليل العنف خلال أحداث عالمية هامة تقام في ريو دي جانيرو ، فقد سبق وحدث ذلك خلال مؤتمر الأمم المتحدة للبيئة والتنمية (إيكو 92) ودورة الألعاب الأمريكية 2007 ، قبل أن يسود الأمن بفضل تعبئة واسعة لأفرد الشرطة والجيش.

    وأكد كابرال أنه سيقيم "خط مواجهة" مع الجريمة كي تصل المدينة إلى الأولمبياد في سلام. وهو يعترف في هذا الشأن "أخبرنا اللجنة الأولمبية الدولية بأنه لن يكون أمرا بسيطا ، إنهم يعرفون ذلك

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد ديسمبر 16, 2018 1:42 pm